اخر الاخبار

أقلام حرة

الرئيسية | اقلام حرة | ارتفاع نسبة الفساد في المغرب : الرشوة والدعارة والمخدرات !؟

ارتفاع نسبة الفساد في المغرب : الرشوة والدعارة والمخدرات !؟

ارتفاع نسبة الفساد في المغرب : الرشوة والدعارة والمخدرات  !؟ اضغط على الصورة لرؤيتها في حجمها الحقيقي

أكد التقرير الأخير لمؤسسة دولية، ما لمسه المواطن على أرض الواقع، تقهقر الترتيب العالمي للمغرب فيما يخص الرشوة. لا أحد أنكر هذا الواقع المؤسف وأي إستطلاع شفاف للرأي سيكشف ويؤكد هذا الواقع المعاش. مع الأسف ما زلنا نلمس يوما بعد يوم الرشوة والغش والتدليس بكل أشكاله. فشل المغرب في محاربة الرشوة والفساد والمخدرات والدعارة، وهي عناصر مرتبطة بعضها ببعض، لا ينكره أحد والأمر أصبح يهدد إستقرار الحكم في المغرب لا ينقصه سوى تجارة الأسلحة وهو شيئ حتمي نظرا لإرتباطه بهذا الثلاثي المدنس وبالمصالح المتأتية من هذا الثلاثي المدنس وبضرورة حمايتها لحد بروز قوة موازية مسلحة كما وقع في بعض دول أمريكا اللاتينية. ربما فطنت السلطات المغربية لخطورة الوضع وأعتقد إيجابا بالنظرا لبعض المؤشرات: 1/ إرتفاع وثيرة محجوزات المخدرات وبكميات ضخمة وبقيمة مالية كبيرة تبعث على التساؤل ولا ينقصها إلا الأسلحة المتطورة. التصفية التي وقعت بمراكش وإرتباطها بمافيا تجارة المخدرات مؤشر بالغ الأهمية قد يتكرر بمدن أخرى وفي الشوارع، 2/ فتح بعض ملفات الفساد المالي والعقاري والنصب. يجب فتح كذلك ملفات الفساد الأخلاقي وعلى رأسها شبكات الدعارة ومافيا الجنس، 3/ سمعت هذا الصباح على إذاعة دولية، إقتراحا يرمي إلى رفع خطر هذا الثلاثي المدنس إلى مستوى الإرهاب، يعني محاربته بأساليب وآليات محاربة الإرهاب، نظرا لمستوى الخطر على إستقرار البلاد. محاربة هذا الثلاثي المدنس وكذا الجريمة المنظمة بآساليب الإرهاب لا يجب أن يصحبه التعسف الذي أفرزه قانون الإرهاب وإلا أفرغ الإقتراح من مقاصده. بالتزامن، المغرب فتح ورشا لمراجعة القانون الجنائي وتحيينه وتكييفه مع مستجدات وتطورات الواقع المغربي. الطريق شاق وطويل ومحفوف بالمخاطر ولا يجب في كل الأحوال المس بالحقوق وبالحرية الفردية والجماعية للمغاربة وللمقيمين وسلامتهم. فقط وجهة نظر.

Twitter Facebook Google Plus Linkedin email

من شروط التعليق عدم سب الاخرين و الاديان و احترام مقدسات البلاد و الا فلن ينشر تعليقك

عدد التعليقات (0)

أضف تعليقك