اخر الاخبار

أقلام حرة

الرئيسية | مجتمع | تطوان : تعرض محل تجاري لبيع المواد الغذائية للسرقة على يد مجهولين !؟

تطوان : تعرض محل تجاري لبيع المواد الغذائية للسرقة على يد مجهولين !؟

تطوان : تعرض محل تجاري لبيع المواد الغذائية للسرقة على يد مجهولين !؟ اضغط على الصورة لرؤيتها في حجمها الحقيقي

تعرض محل تجاري مخصص لبيع المواد الغذائية ، الواقع بشارع عبد الكريم الخطابي وبالضبط قبالة الملحقة الإدارية " سيدي طلحة " وذلك ليلة الٱحد 22 نونبر من السنة الجارية ، ففي ظرف أسبوع واحد وقعت ثلاث عمليات سطو على محلات تجارية لبيع المواد الغذائية ، وأخرها هذه العملية الإجرامية التي استهدفت هذا المحل الواقع بشارع عبد الكريم الخطابي ، قبالة الملحقة الإدارية سيدي طلحة ، من طرف مجهولين ، وكما أفاد مقربون من صاحب المحل في تصريح لجريدة " طنجة 40 " بأن الواقفين وراء السرقة ، أقدموا على ثقب الجدار من الخلف ، حتىى تمكنوا من السطو على هذا المحل المستهدف ، وحسب مصادر محلية تفيد أنه تم السطو على مبلغ مالي مهم ، وألة تسجيل الكاميرا ، خشية افتضاح فعلهم الاجرامي ، كما تجدر الإشارة إلى أن المحل التجاري المستهدف يجاور الملحقة الإدارية " سيدي طلحة " ، بشارع عبد الكريم الخطابي، والذي يعد من بين الشوارع المهمة بمدينة تطوان ، السؤال العريض ، ٱين هي السلطة المحلية التي تسهر على تنفيذ إجراءات الحجر الصحي الذي قررته الحكومة !؟ ، فمن الواجب أن تكون دوريات السلطات المحلية حاضرة بقوة ، لتنفيذ إجراءات الحجر الصحي على أحسن وجه ، وأضافت المصادر ذاتها أن صاحب المحل التجاري الذي استهدف المسمى (رش ) ، تقدم بشكاية في الموضوع الى مصالح الأمن ، حيث انتقلت عناصرها الى عين المكان ، وباشرت تحرياتها الميدانية ، لفك خيوط هذه الجريمة النكراء ، واعتقال المتورطين فيها ، ويرتقب أن تستمع لصاحب المحل المستهدف وبعض جيرانه وكل من بإمكانه أن يفيد في كشف هوية الفاعلين ، الا أنه لحد صياغة هذا الموضوع ، لن يتم حتى الٱن التوصل إلى فك لغز هذه العملية الإجرامية أو الكشف عن هوية منفذيها ، كما تجدر الإشارة إلى أن هذه السرقة تعد الثالثة من نوعها التي تستيقظ ساكنة تطوان عن وقوعها في ظرف ٱسبوع واحد ، حيث تعرض محل تجاري للسرقة بباب النوادر، كما تعرض محل تجاري أخر بحي المصلى القديمة بنفس العملية على يد مجهولين ، لا يوجد لهم أثر فيما ارتكبوه من عمليات إجرامية ، مما يؤكد على أن ظاهرة السطو على ممتلكات عباد الله في خطر بهذه المدينة ، لاسيما وأن الٱساليب المعتمدة لدى الفاعلين جد متطورة ، تتجلى في اعتمادهم على ثقب الجدار وبشكل هادئ دون حدوث إزعاج بالنسبة للمجاورين ، ودون الولوج إلى قصد الأبواب .

Twitter Facebook Google Plus Linkedin email

من شروط التعليق عدم سب الاخرين و الاديان و احترام مقدسات البلاد و الا فلن ينشر تعليقك

عدد التعليقات (0)

أضف تعليقك