اخر الاخبار

أقلام حرة

الرئيسية | جهويات | المضيق : لأول مرة بلغت الجرأة برئيس الجماعة يخرج عن صمته ليعلن عن بؤر الخروقات ونهب المال العام داخل جماعته !؟

المضيق : لأول مرة بلغت الجرأة برئيس الجماعة يخرج عن صمته ليعلن عن بؤر الخروقات ونهب المال العام داخل جماعته !؟

المضيق : لأول مرة بلغت الجرأة برئيس الجماعة يخرج عن صمته ليعلن  عن بؤر الخروقات ونهب المال العام داخل جماعته !؟ اضغط على الصورة لرؤيتها في حجمها الحقيقي

خرج رئيس جماعة المضيق الترابية عن صمته ، ليكشف للرأي العام الخروقات التي ٱرخت بسدولها على مصالح الجماعة الترابية التي يرأسها ،وقد توصلت جريدة " طنجة 40" من مصادرها الخاصة أن رئيس مجلس جماعة المضيق الترابية إدريس لزعار صرح في كلمته الافتتاحية لدورة أكتوبر العادية المزمع إجراؤها صباح اليوم الثلاثاء 13 أكتوبر من السنة الجارية ، بوجود مجموعة من الخروقات التي أرخت بسدولها على مصالح الجماعة ، معربا عن قلقه الشديد قائلا : خلال فترة قصيرة التي تحمل فيها مسؤولية رئاسة جماعة المضيق الترابية ، الاي تتعدى بضعة أشهر ، والتي كانت كافية لاطلاعه عن أوضاع الجماعة ووقوفه على العديد من الخروقات التي انصبت على تبذير المال العام في مشاريع وهمية ، لفائدة مجموعة من الانتهازيين الذين يتشكل منهم المجلس ، إنهم يتخذون من الجماعة ضيعة لهم ، وينهبون ثرواتها بلا حسيب ولا رقيب ، كما تم العثور على مجموعة من الأرقام الهاتفية موضوعة رهن إشارة أشخاص مجهولين يوجد بعضهم خارج أرض الوطن ، يتم أداء فواتيرها من المال العام وعلى حساب مالية الجماعة ، كما أكدت مصادر الجريدة من خلال تصريحات رئيس مجلس هذه الجماعة على وجود عمال عرضيين أشباح يتلقون رواتبهم الشهرية بانتظام من مالية الجماعة دون أن تطٱ أرجلهم عتبة الإدارة ، مؤكدة على أن هؤلاء الأشباح المحسوبين على جماعة المضيق منذ سنوات عجاف وهم يستنزفون المال العام على حساب مالية هذه الجماعة بلا حسيب ولا رقيب ، اضافة الى وجود مجموعة من المنازل والفيلات المتواجدة ببعض المناطق بتراب عمالة المضيق تم ربطها في وقت سابق بشبكات الإنارة العمومية وقنوات الماء الصالح للشرب يتم أداء فواتير استهلاكها من ميزانية الجماعة ، الى جانب هذه الخروقات تم العثور على خرق اخر من نوع غريب وهو قيام شركة التدبير المفوض لقطاع النظافة باستعمال صنابير المياه لغسل الشاحنات والٱليات بشكل يومي والتي تؤدي جماعة المضيق فواتيرها من مالية الجماعة ، مما ساهم في تعميق الفجوة في مالية الجماعة وإبغادها عن الركب الحضاري إو التنمية المستدامة ، هذه الامتيازات التي تستفيد منها مافيا منظمة داخل مجلس جماعة المضيق الترابية في غياب تدخل المجلس الأعلى للحسابات الذي يظل غافلا ولا يدرك مثل هذه الكوارث التي تنخر مالية الجماعة بشكل فضيع ، فكان السبب المباشر الذي دفع بالرئيس السابق الى تقديم استقالته عن طواعية ، حتى لا يتحمل تبعات هذه الكوارث التي تعصف بمالية الجماعة ، وكما أكد الرئيس الحالي في تصريحاته على أن هناك تواطؤ مكشوف من طرف أعضاء المجلس ضده لكونه يفضح نواياهم الخبيثة، ويكشف عن خبايا الفساد الذي يمارسونه داخل الجماعة كأنها ملكا لهم ، مما أدى بهم الحال إلى مقاطعة هذه الدورة للمرة الثانية ، بذيعة أن الرئيس لا يخضع لنزاوتهم ، بل يساهم في وضع حد للفساد ومحاربة المفسدين وإن كانوا من جانبه .

Twitter Facebook Google Plus Linkedin email

من شروط التعليق عدم سب الاخرين و الاديان و احترام مقدسات البلاد و الا فلن ينشر تعليقك

عدد التعليقات (0)

أضف تعليقك